أخبار الإنترنت أخبار تقنية أخبار قطاع الأعمال دراسات وتقارير منوعات تقنية

هواوي تعتزم بيع علامة هونر مقابل 15 مليار دولار

أفادت وكالة رويترز بأن شركة هواوي تخطط لبيع وحدة الهواتف الذكية ذات العلامة التجارية هونر في صفقة قيمتها 100 مليار يوان (15.2 مليار دولار) إلى اتحاد بقيادة شركة توزيع الهواتف المحمولة (ديجيتال تشاينا) Digital China وحكومة (شنتشن) Shenzhen.

وتأتي هذه الخطة في الوقت الذي تفرض فيه الولايات المتحدة قيودًا على واردات هواوي يمنعها من التركيز على الهواتف المتطورة والأعمال الموجهة للشركات.

ويشير هذا إلى وجود القليل من التوقعات بشأن حدوث تغيير سريع في تصور الولايات المتحدة لشركة هواوي باعتبارها خطرًا أمنيًا بعد التغيير في الإدارة الأمريكية.

وتشمل عملية البيع النقدي جميع الأصول تقريبًا، ومن ضمنها العلامة التجارية وقدرات البحث والتطوير وإدارة سلسلة التوريد.

ومن المفترض أن تصبح شركة (ديجيتال تشاينا) Digital China، الموزع الرئيسي لهواتف هونر، أكبر المساهمين في الكيان المباع بالكامل بحصة تقترب من 15 في المئة.

وتخطط شركة (ديجيتال تشاينا) Digital China، التي تشارك أيضًا هواوي في أعمال، مثل الحوسبة السحابية، لتمويل الجزء الأكبر من الصفقة بقروض مصرفية.

وهناك ثلاث شركات استثمارية على الأقل ستنضم إلى الصفقة، وهي مدعومة من حكومة شنتشن، المركز المالي والتكنولوجي، حيث تمتلك كل منها ما بين 10 في المئة و 15 في المئة.

وتخطط هونر بعد البيع للاحتفاظ بمعظم فريق إدارتها وقوتها العاملة التي تزيد عن 7000 عامل مع تحولها إلى شركة عامة في غضون ثلاث سنوات.

وأسست هواوي علامة هونر التجارية في عام 2013، بحيث تعمل العلامة التجارية بشكل مستقل في الغالب، وقال محللون: إن سحب الاستثمارات يعني أن هونر لم تعد خاضعة لعقوبات هواوي الأمريكية.

وتبيع هونر الهواتف الذكية من خلال مواقعها الخاصة وتجار التجزئة الخارجيين في الصين حيث تتنافس مع شاومي وأوبو وفيفو في سوق الهواتف ذات الأسعار المنخفضة، كما تبيع هواتفها في جنوب شرق آسيا وأوروبا.

وشكلت الهواتف الذكية التي تحمل علامة هونر نسبة 26 في المئة من 51.7 مليون هاتف شحنتها هواوي في شهري يوليو وسبتمبر.

وتشمل منتجات العلامة التجارية أيضًا أجهزة الحاسب المحمولة والأجهزة اللوحية وأجهزة التلفاز الذكية والملحقات الإلكترونية.

وحققت هونر أرباحًا صافية تبلغ نحو 6 مليارات يوان على إيرادات بلغت نحو 90 مليار يوان العام الماضي.