أخبار الإنترنت أخبار تقنية أخبار قطاع الأعمال منوعات تقنية

بيزوس يقدم 791 مليون دولار من صندوقه للمناخ

أعلن (جيف بيزوس) Jeff Bezos، مؤسس شركة أمازون، عن أول المستفيدين من صندوقه للمناخ البالغة قيمته 10 مليارات دولار.

وعلى عكس عمالقة التكنولوجيا الآخرين الذين لديهم تعهدات بتغير المناخ، يركز بيزوس على تمويل مجموعات المناصرة.

وعين بيزوس 16 منظمة بيئية عبر إنستاجرام ستحصل على الجزء الأول من صندوقه للعمل المناخي.

وتحصل المنظمات بشكل جماعي على 791 مليون دولار من أغنى رجل على وجه الأرض، وذلك بالرغم من أن بيزوس لم يحدد المبلغ الذي سيذهب إلى كل مجموعة.

وقال بيزوس: أمضيت الأشهر الماضية في التعلم من مجموعة من الأشخاص الذين جعلوا من حياتهم عملًا مهمًا لمكافحة تغير المناخ وتأثيره في المجتمعات في جميع أنحاء العالم، وقد ألهمني ما يفعلونه، وأنا متحمس لمساعدتهم على التوسع.

وأعلن الرئيس التنفيذي لشركة أمازون عن إنشاء صندوق بيزوس للأرض بقيمة 10 مليارات دولار في شهر فبراير.

ويعادل صندوقه للمناخ أكثر من 7 في المئة من صافي ثروته، وهو أيضًا 10 أضعاف ما قدمته المؤسسات الخيرية عالميًا في 2018 للجهود المبذولة لإبطاء تغير المناخ.

واختار بيزوس دعم مجموعة من المنظمات القديمة التي لها تاريخ راسخ في الدفاع عن الكوكب، ويشير اختياره إلى دعم الجماعات البيئية الرئيسية التي تحشد من أجل سياسات وأبحاث جديدة حول تغير المناخ.

ويمثل اختياره خروجًا إلى حد ما عن المساهمات التي قدمتها أمازون وغيرها من الشركات العملاقة حديثًا إلى الشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا المناخ.

وتعهدت أمازون ومايكروسوفت، على عكس بيزوس، باستخدام الأموال من أجل تطوير تقنيات جديدة لتقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

وأعلنت أمازون في شهر أيلول الماضي أن الجزء الأكبر من الجولة الأولى من التمويل من صندوقها للمناخ البالغة قيمته 2 مليار دولار يخصص للحصول على المزيد من السيارات الكهربائية على الطريق ومنع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

وقالت مايكروسوفت في شهر يناير: إنها ستنفق مليار دولار على مدى أربع سنوات على التقنيات التي تزيل ثاني أكسيد الكربون من الغلاف الجوي.

وتجنب بيزوس حتى الآن المجموعات الرئيسية التي انتقدته وانتقدت أمازون، مثل حركة Sunrise Movement، التي لم تستبعد بالضرورة قبول تمويل من بيزوس للترويج لحملاتها.

وقالت حركة Sunrise Movement في شهر سبتمبر: نريد التذكير بأن بيزوس قد حقق أكثر من 48 مليار دولار خلال الوباء بينما تقدم أكثر من 40 مليون أمريكي بطلب للحصول على البطالة.