أخبار الإنترنت أخبار تقنية أخبار قطاع الأعمال منوعات تقنية

فيسبوك تريد مساعدة المبدعين في تحقيق الدخل

ترغب شركة فيسبوك في مساعدة المبدعين على كسب المال وبناء أعمال ذات مغزى عبر فيسبوك.

ولمساعدة المبدعين على تحقيق أهدافهم المالية، تمنح الشركة المزيد من المبدعين القدرة على جمع أرباح الإعلانات من محتوى مطابق مع محتوى (إدارة الحقوق) Rights Manager وعرض إعلانات أثناء البث في المزيد من البلدان.

وتوسع فيسبوك الوصول إلى Rights Manager لمنح المزيد من المبدعين الذين لديهم قائمة كبيرة أو متزايدة من المحتوى تحكمًا أفضل في وقت وكيفية ومكان مشاركة المحتوى عبر فيسبوك وإنستاجرام.

ويمكن لجميع مسؤولي الصفحات في جميع أنحاء العالم إرسال طلب لحماية حقوق الصور ومقاطع الفيديو.

وقالت فيسبوك: قمنا ضمن Rights Manager بتحسين أداة جمع أرباح الإعلانات الخاصة بنا ونعمل على توسيع نطاق الإتاحة، مما يعني أن المزيد من صناع المحتوى سيتمكنون من جمع أرباح الإعلانات من مقاطع الفيديو المطابقة التي تتضمن إعلانات ضمن البث.

وأضافت الشركة فلتر جديد لاكتشاف المطابقات التي يمكن تحقيق الدخل منها، وإرشادات أفضل حول كيفية الحصول على فرص تحقيق الدخل، وتقارير الإيرادات القابلة للتصدير، والقدرة على جمع أرباح الإعلانات أثناء وضع رابط ملكية على الفيديو المطابق.

وبالإضافة إلى ذلك، يتيح تبديل الإعلانات ضمن البث الجديد في تطبيق Creator Studio سهولة الإدارة من الأجهزة المحمولة.

وأطلقت فيسبوك أيضًا رؤى جديدة للفيديو من أجل مساعدة أصحاب الحقوق على تحديد أنشطة الحماية الخاصة بهم وتحسينها، والاستفادة من التوزيع الذي يحركه المعجبون كجزء أساسي من ذكاء أعمالهم.

ووسعت الشركة نطاق الإعلانات ضمن البث المباشر لتشمل مصر والعراق والمغرب وتركيا، إضافة إلى 45 بلدًا يتوفر فيها برنامج الإعلانات ضمن البث المباشر.

ويمكن للصفحات المؤهلة في هذه البلدان الانضمام إلى البرنامج والبدء في تحقيق الدخل من مقاطع الفيديو المؤهلة.

وأطلقت فيسبوك دعمًا للمطالبة بحقوق النشر في شهر سبتمبر، ويمكن لأي شخص المطالبة بحقوق لصورة ما، لكن النزاعات بين أصحاب الحقوق المحتملين عادةً ما تتعلق بمن قدم المطالبة أولاً.

وإذا أراد صناع المحتوى استئناف قرارات فيسبوك، فيمكنهم استخدام نماذج الإبلاغ عن الملكة الفكرية الخاصة بفيسبوك.

وتُعد حقيقة أن الأشخاص يمكنهم الآن تتبع صورهم الخاصة عبر فيسبوك وحمايتها تغييرًا رئيسيًا للمنصة، خاصةً مع انتشار الوصول على نطاق أوسع.

وغالبًا ما تعيد الحسابات مشاركة الصور التي لا تمتلكها، ومع بدء المزيد من الصفحات في المطالبة بالملكية، قد تحدث عمليات الإزالة بشكل متكرر، مما يؤدي إلى تغيير كيفية استخدام الأشخاص لمنصة إنستاجرام وعدد مرات إعادة المشاركة التي تحدث عبر المنصة.