أخبار الإنترنت أخبار تقنية أخبار قطاع الأعمال منوعات تقنية

SmartThings أصبحت متوافقة مع أجهزة Nest

تعمل شركتا جوجل وسامسونج على الجمع بين منصتيهما للمنزل الذكي معًا لأول مرة، حيث تدعم منصة SmartThings من سامسونج أجهزة Google Nest بدءًا من شهر يناير 2021.

ويأتي التعاون لبناء جسر بين أجهزة المنزل الذكي، مثل: الكاميرات وأجهزة تنظيم الحرارة، مع شركة تطوير هذه المنتجات.

وكان على مالكي الأجهزة المؤهلة قبل ذلك الحصول على شهادة Works With SmartThings من أجل استخدام برنامج منفصل لإدارة أي من منتجات Google Nest التي يمتلكونها.

وبعد إطلاق التكامل في الشهر المقبل، ستصبح جميع منتجات Google Nest قابلة للتحكم من منصة SmartThings وستكون مؤهلة بصفتها أجهزة Works With SmartThings.

وتعزز الشراكة بشكل أكبر منصة المنزل الذكي من سامسونج، التي تعد واحدة من الشركات الرائدة في تصنيع المراكز لإدارة الأجهزة المنزلية الذكية على الشبكة نفسها.

واشترت سامسونج منصة SmartThings في عام 2014 مقابل 200 مليون دولار، وذلك بالنظر إلى كفاءة الشركة في مساعدة منتجات المنزل الذكي على التواصل عبر معايير البروتوكول المختلفة.

ونمت منصة SmartThings منذ ذلك الحين لدعم آلاف المنتجات حيث ساهمت سامسونج في دمج المنصة مع كل علامة تجارية للمنزل الذكي تقريبًا في السوق، مع بقاء جوجل استثناءً ملحوظًا حتى اليوم.

وتقول سامسونج: إن منصتها تضم الآن أكثر من 120 علامة تجارية معتمدة وأكثر من 63 مليون مستخدم نشط.

وتوضح سامسونج أن شراكتها الجديدة مع جوجل تعني أنه يمكن دمج أجهزة Nest في SmartThings Scenes لإعداد عناصر التحكم الآلية للأجهزة المتعددة في الوقت نفسه.

ويعني التكامل أيضًا أن أجهزة تلفاز سامسونج وثلاجتها المسماة Family Hub تدعم البث من كاميرات Nest والأجهزة الأخرى.

ويأتي تطبيق منصة SmartThings مثبت سابقًا ضمن أجهزة Galaxy من سامسونج، وهو متوفر أيضًا في متجر جوجل للهواتف العاملة بنظام أندرويد، بالإضافة إلى متجر التطبيقات لمنتجات آبل.

وقالت سامسونج: بعد تكامل SmartThings مع شركة مرسيدس، فإن الشراكة مع جوجل تمثل الخطوة التالية في التزامنا بالابتكار التكنولوجي والعمل مع الأطراف الخارجية لتأسيس معيار عالمي للمنزل الذكي.

وأضافت: تركز الشركة على تبسيط تطوير التكنولوجيا الذكية للمصنعين وزيادة التوافق للمستهلكين، بحيث توفر منصتنا إمكانات لا حصر لها لتحسين الحياة اليومية.